مدرسة زينب بنت الرسول الثانوية
اهلا وسهلا بزوارنا الكرام
نورتونا
المواضيع الأخيرة
» محشش مقهور
2015-11-19, 15:23 من طرف teeba

» محشش مقهور
2015-11-19, 15:23 من طرف teeba

» محشش مقهور
2015-11-19, 15:23 من طرف teeba

» محشش مقهور
2015-11-19, 15:22 من طرف teeba

» محشش مقهور
2015-11-19, 15:21 من طرف teeba

» فائزتنا بمسابقة القصة القصيرة
2015-11-04, 17:41 من طرف نعيمة ذيابات

» الفائزة بمسابقة الشطرنج
2015-11-04, 17:40 من طرف نعيمة ذيابات

» عودة من جديد
2015-07-05, 09:14 من طرف نعيمة ذيابات

» المشتقات
2015-05-22, 11:42 من طرف حسام الدين الصغير

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


حقوق الأطفال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

حقوق الأطفال

مُساهمة من طرف نعيمة ذيابات في 2011-07-20, 15:30


حقوق الأطفال
الأطفال زينة الحياة الدنيا يبهجون النفس ويشرحون الصدر،انظر إليهم وهم يمرحون بيننا كالعصافير الجميلة تتقافز حول أعشاشها،يرفون كالفراش من زهرة إلى زهرة.. بسماتهم البريئة تمنحنا السرور والغبطة،ونفوسهم العامرة بالحب والفرح تستبشر بكل ما حولها من ألوان زاهية،فهم في ربيع دائم.
لقد أدرك الإنسان حق الطفل بالفطرة،فأوجبت علينا عاطفة الأبوة والأمومة أن نرعى فلذات أكبادنا ونيسر لهم سبل العيش الكريم ،ونحيطهم بالعناية الشاملة التي تكفل لهم نموا طبيعيا في العقل والجسم والنفس.فهم شباب الغد ورجال الأمة وعدتها وأسباب نهضتها وما أصدق عاطفة الشاعر حطان بن المعلى حين قال:

وإنما أولادنا بيننا أكبادنا تمشي على الأرض
لوهبت الريح على بعضهم لامتنعت عيني عن الغمض

دعا الإسلام إلى الاهتمام بالنشء وتكفل حقوقهم الإنسانية،فرأى أن من حق الولد على الوالد أن يعلمه الكتابة والرماية والسباحة وركوب الخيل وألا يرزقه إلا طيبا ،وأن يرشده إلى أمور دينه ودنياه،وضرب الخلفاء الراشدون والصحابة والتابعون أروع الأمثلة في الرفق بالأطفال و ملاطفتهم في جو من الحنان والعطف،والتنبيه على ما يسوؤهم أو يؤذيهم ،فعندما استدعى عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- أحد الولاة ليوليه إقليما من الأقاليم،شاهد الوالي الخليفة يلاعب أطفاله ويلاطفهم؛فعجب من ذلك، ولما سأله الخليفة لم تعجب من ذلك؟ قال:لا أفعل ذلك البتة، فقال له الخليفة: إذا كنت غير رؤوف بأبنائك فكيف ستكون رحيم بالرعية؟

فالمربون الأولون قدموا لنا نموذجا جيدا للصورة التي ينبغي فيها أن نؤدي لأطفالنا ولو جزءا من حقوقهم،غير أن العصر الحديث جعل حديث الأطفال علما قائما بذاته،وفصل العلماء المختصون بالطفولة وسائل لإعداد التربوي السليم وفق مناهج علمية مدروسة ومدعومة بالبحث المتجدد والتطبيق الشامل ، فأصبحت رعاية الطفل واجبا وطنيا وضرورة إنسانية سامية.
ومع مرور الأيام وتعاقب الدراسات التربوية الحديثة ،تبلورت حقوق الطفل في نوعين من الإجراءات:

النوع الأول :الإجراءات الوقائية كحماية الطفل من الجهل و الأمراض الجسمية والنفسية ،وتجنيبه أخطار الحروب والكوارث ومآسي التربية الأسرية السيئة ،وجميع أشكال الحرمان الأخرى .

والنوع الآخر: الإجراءات التنفيذية كتوفير الحرية الكافية للطفل وتأمين غذائه وملبسه وملعبه ومدرسته ،وتنمية مواهبه حتى ينشأ عضوا فاعلا في أسرته ووطنه.
ولا غرابة أن نرى المنضمات الإنسانية العالمية تعنى بشؤون الطفل وحقوقه المشروعة ،وتزيد من حملاتها الإعلامية الإرشادية في بلدان العالم كلها ،وتخصص يوما عالميا للاحتفال بالطفل سمته (يوم الطفل العالمي )،وتقدم العون المادي إلى الدول الفقيرة لتنمية برامج الطفولة فيها ،فأسست المشروعات الإنسانية المشتركة بينها وبين كل دولة منفردة في مجال رعاية الطفل وصون حقوقه.
وانبثق عن الإعلان العالمي لحقوق الطفل اتفاقية دولية تضم أربعة وخمسين بندا تشمل الحقوق المدنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية للطفل ،وتجمع بين طياتها أيضا حقوق الطفل التي تنص عليها المواثيق المختلفة.ومن أبرز حقوق الطفل التي نصت عليها الاتفاقية:
-حق الطفل في الحياة والبقاء والنماء.
-حق الطفل في اسم وجنسية منذ ولادته.
-حق الطفل في التمتع بحقوقه كاملة دون أي تمييز من أي نوع .
-حق الطفل في التمتع بأعلى مستوى صحي يمكن بلوغه.
-حق الطفل في التعليم،وان يكون التعليم الإبتدائي إلزامًيا ومتاحا مجانا للجميع.
-حق الطفل في الراحة والتمتع بوقت الفراغ والمشاركة الكاملة مع الأطفال
الآخرين في النشاطات الفنية والثقافية.
-حق الطفل الذي لم يبلغ الخامسة عشر بأن يبقى بعيدا عن المشاركة في
أعمال حربية عدوانية،وحق الأطفال الذين يعانون من ويلات الحروب في
أن تعطى لهم رعاية خاصة .

ومنذ اليوم الأول من شهر كانون الأول عام 1993 م أصبح أكثر من
(151) بلدا ملتزما بتنفيذ بنود الاتفاقية الدولية.

وحريَ بنا أن نؤكد أن الطفل في الأردن حظي بعناية المؤسسات
والأجهزة المعنية ، فتيسرت له أسباب التعليم وأشكال العناية بصحته
وثقافته ،وأنشأت المراكز المختصة برعاية الأطفال المكفوفين والمعوقين
والأيتام والفقراء.وتمارس هذه المراكز أنشطتها وبرامجها بما ينسجم
وتوصيات الميثاق الوطني الأردني الذي أكد أن للأطفال حق التمتع بأعلى
مستوى متاح من الرعاية والحماية من الوالدين ومن الدولة ،بغية تنمية
شخصية الطفل من غير تمييز بين ذكور وإناث.

إن الالتفات الجاد إلى إعطاء الطفل حقوقه الإنسانية الكاملة يكفل لأبناء
البشرية طفولة سعيدة ،وشبابا سويا،وتفاعلا إيجابيا مع الواقع لما فيه خير
الناس أجمعين. فالطفل مخلوق بريء يجهل ما يضره وما ينفعه،ومن حقه
على أسرته ومجتمعه وبلده أن يضعوا بين يديه أسباب سروره ووسائل
ترفيهه،ويدفعوا عنه كل أذى محتمل ،ويبنوا تربويا سليما.





*الأفكار الرئيسية*

1.الفقرة الأولى: الأطفال هم زينة الحياة الدنيا، وهم مبعث المسرة في نفوس الآباء.
2.الفقرة الثانية: عاطفة الأبوة والأمومة.
3.الفقرة الثالثة:موقف الإسلام من الحقوق الإنسانية للطفل.
4.الفقرة الرابعة:تربية الأطفال عند الأولين والمعاصرين.
5.الفقرة (5-10): اهتمام المنظمات الإنسانية العالمية بالطفل وبحقوقه المشروعة.
6. الفقرة (11):عناية الأجهزة والمؤسسات المعنية في الأردن بحقوق الطفل .
7.الفقرة (12):أثر إعطاء الطفل حقوقه الإنسانية الكاملة في المجتمع الإنساني.

*الاستيعاب والتحليل*
سؤال1:عد إلى أحد المعاجم واستخرج معاني المفردات الآتية :
الإجراءات ، المعوقين ، بريء .
الإجراءات:الأعمال ،التدابير .
المعوقين: هو من لديه ما يعيقه ويمنعه من عمل ما ،نتيجة نقص في أحد أعضائه.
بريء: سليم الصدر

سؤال2: عد إلى النص وضع عنوانا مناسبا لكل من الفقرة الأخيرة والفقرة القبل الأخيرة .
العنوان المناسب للفقرة قبل الأخيرة هو عناية الأجهزة والمؤسسات المعنية في الأردن
بحقوق الطفل.
العنوان المناسب للفقرة الأخيرة هو أثر إعطاء الطفل حقوقه في المجتمع الإنساني .
سؤال3: بين ما يوافق الآيات و الأحاديث الآتية ،من البنود التي نصت عليها اتفاقية حقوق الطفل :
أ _ قال الله تعالى: (*(وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لَمِنْ أَرادَ أَن يُتِمَّ الرِّضَاعَةَ )*)
حق الطفل في الحياة والبقاء والنماء .

ب_قال الرسول (ص): "تموا بأسماء الأنبياء وأحبّ الأسماء إلي عبد الله وعبد الرحمن وأصدقها حارث وهمام و أقبحها حرب ومرة "

حق الطفل في أسم وجنسية منذ ولادته .

ج-قال الرسول (ص) :"اتقوا الله واعدلوا بين أولادكم ".

حق الطفل في التمتع بحقوقه كاملة دون أي تمييز من أي نوع .

سؤال4: الشريعة الإسلامية رسمت حقوقا للطفل في إطار خصوصية الطفولة بوصفها مرحلة عمرية لها حقوقها ووجباتها،أذكر تلك الحقوق .
- من حق الولد على الوالد تعليمه الكتابة والرماية والسباحة وركوب الخيل .
- من حق الطفل نيل الرزق الطيب .
- من حق الطفل الإرشاد إلى أمور الدينية والدنيوية.
- من حق الطفل الشعور بالحنان والعطف .
- من حق الطفل تنبه إلى ما يسوؤه أو يؤذيه.

سؤال 5: تبلورت حقوق الأطفال في نوعين من إجراءات هما :وقائية وتنفيذية .
أذكر أمثلة أخرى على كلا النوعين لم ترد في النص.
* أمثلة على الإجراءات الوقائية :
-الوقاية من التسمم بالمبيدات الحشرية .
- الوقاية من تسييبهم في الشوارع بسبب الإهمال.
- الوقاية من حدوث العنف الأسري ورفاق السوء .
-مراقبة الإعلام المرئي واختيار ما يتناسب مع الطفل
*أمثلة على الإجراءات التنفيذية :
-تقديم العلاج للأطفال المرضى .
- إلحاق الأطفال الأيتام بدور رعاية الأيتام .
- تقديم مساعدة إلى ذوي الحاجات الخاصة .
- إشتراكهم في نوادي الأطفال.


سؤال6: أصبح أكثر من 151 بلدا ملتزما بتنفيذ بنود الاتفاقية الدولية ، استخدم كلمة (بنود ) في جملة مفيدة من إنشائك لتؤدي المعنى غير المعنى السابق.
رفعت البنود والرايات احتفاء بذكر الاستقلال
سؤال7:ما الهدف الذي ترمي إليه كل جملة من الجمل الآتية :
أ‌- أصبحت رعاية الطفل واجبا وطنيا وضرورة إنسانية سامية .
تهدف هذه الجملة إلى ضرورة رعاية الطفل من الناحية النفسية والصحية والأقتصادية والإجتماعية على مستوى الوطن و العالم .
ب‌- علينا حق حماية الطفل من الإيذاء النفسي .
ترمي هذه الجملة إلى عدم إلحاق الأذى النفسي بالطفل ،وذلك بتجنب الطفل مآسي التربية الأسرية ،وجميع أشكال الحرمان الأخرى التي تسبب له إيذاءات نفسية
سؤال 8: انبثق عن الإعلان العالمي لحقوق الطفل ، اتفاقية دولية تضم اربعة وخمسين بنداً تشمل الحقوق الاساسية:
أ- وضح الحقوق الأساسية للطفل كما نصت عليها الإتفاقية.
-حق الطفل في الحياة والبقاء والنماء .
-حق الطفل في اسم وجنسية منذ الولادة
-حق الطفل في التمتع بحقوقه كاملة دون أي تمييز من أي نوع .
-حق الطفل في التمتع بأعلى مستوى صحي يمكن بلوغه .
-حق الطفل في التعليم ،وأن يكون التعليم الإبتدائي إلزامياً ومتاحاً مجاناً للجميع .
-حق الطفل في الراحة والتمتع بوقت الفراغ ،والمشاركة الكاملة مع الأطفال الآخرين في النشاطات الفنية والثقافية
-حق الطفل الذي لم يبلغ الخامسة عشر من عمره بأن يبقى بعيداًعن المشاركة في أي أعمال حربية .
ب- عد إلى اتفاقية حقوق الطفل عام1993 واذكر الحقوق الأخرى غير الواردة في النص .
- للطفل المنتمي إلى أقلية حق التمتع بلغته ودينه وثقافته .
- حق الطفل بالحماية من الإستغلال الإقتصادي .
-حق الطفل بمستوى معيشي ملائم لنموه .
-حق الطفل في التعبير بحرية ،وتلقي المعلومات والأفكار التي يريدها .
-حق الطفل المعوق برعاية خاصة وحياة كريمة

سؤال9: حظي الطفل في الأردن بعناية المؤسسات و الأجهزة المعنية ،تحدث بإيجاز عن دور الأردن في رعاية حقوق الأطفال ، مدللاً بأسماء عدد من المؤسسات بحقوق الطفل .
قام الأردن بإنشاء المراكز المتخصصة برعاية الأطفال المكفوفين والمعوقين والأيتام والفقراء ،التي تبين حق تمتع الأطفال بأعلى مسوى متاح من الرعاية والحماية من الوالدين ومن الدولة لتنمية شخصية الطفل دون تمييز بين
ذكر وأنثى
سؤال 10: اختر الإجابة الصحيحة :
خرج الإستفهام في السؤال :" كيف ستكون رحيماً بالرعية ؟" إلى معنى :
أ. الدعاء
ب. الإستنكار والتوبيخ
ج. التمني
د. السخرية والتهكم

سؤال11: يمكن تصنيف حقوق الطفل التي نصت عليها الإتفاقية الى الحقوق التي ضمها الجدول الاتي ، اقراها من النص واذكر مثالين على تلك الحقوق في كل حقل من حقول الجدول:
حقوق اجتماعية حقوق اقتصادية حقوق مدنية حقوق سياسية
حقه في البقاء عدم الإستغلال
الإقتصادي كالعمل والتسول حقه في إسم
وجنسية رعاية الأطفال
المنكوبين.
حقه في المشاركة الكاملة
مع الأطفال الآخرينفي النشاطات الفنية وغيرها المستوى المعيشي اللائق به . حقه في إنتماء. عدم المشاركة في الأعمال الحربية

سؤال 12 : اقرأ الفقرة الثالثة من النص وعين الفكرة الرئيسية فيها وما يليها من افكار مساندة .
الفكرة الرئيسية في الفقرة الثالثة:
- الاسلام يكفل الحقوق الانسانية للاطفال
* الأفكار المساندة لها :
-الكتابة والرماية والسباحة وركوب الخيل من حقوق الطفل.
- الرزق الطيب من حقوق الطفل .
-الإرشاد إلى أمور الدين والدنيا من حقوق الطفل .
-الخلفاء الراشدون والتابعون ضربوا أروع الأمثلة في الرفق بالأطفال وملاطفتهم .

*التذوق والتفكير*

سؤال1: ورد البيتان الآتيان لحطّان بن المعلى في النص :

وإنما أولادنا بيننا أكبادنا تمشي على الأرض
لو هبت الريح على بعضهم لامتنعت عيني عن الغمض

أ.أستخلص العاطفة من البيتين السابقين .
عاطفة الأبوة والحنان .
ب.وضح جمال التصوير في البيت الأول
صور أولادنا عندما يسيرون على الأرض ويعتني بهم الآباء كما أنهم لو كانو ا في منزله أكبادنا ،كما صوّر أكبادنا كائنات حية تمشي على الأرض .
ج.تشيع على الألسنة عبارة (أطفالنا أكبادنا تمشي على الأرض) لم أختر الكبد دون سائر أعضاء الجسم لتمثيل
الأطفال به .
أختير الكبد دون غيره لتمثيل الأطفال به لأهميته بين الأعضاء ؛ فحياة الإنسان مرهونة به .
د.هل تلمح مبالغة في البيت الثاني ؟علق على ذلك ؟
نعم ، ألمح مبالغة في المعنى في البيت الثاني ؛ وقد أستخدمها الشاعر للدلالة على مدى تعلقه بأبنائه وسهره على
راحتهم وبذله كل ما يقدر عليه في سبيل ذلك .

سؤال 2: اقرأ العبارتين الآتيتين وأجب عما يليها :
* " لقد أدرك الإنسان حق الطفل بالفطرة " *
*" والعصر الحديث جعل تربية الاطفال علماً قائماً بذاته " *
أ- هل ترى تناقضاً بين العبارتين ؟
لا أرى تناقضاً بين العبارتين المذكورتين ، فكل واحد تكمل الأخرى .
ب- اذكر مثالين على حق الطفل الفطري ،ومثالين آخرين على علوم قامت على الإهتمام بالطفولة .
- توفير الرضاعة الطبيعية.
- حق الرعاية الصحية وتوفير سبل السلامة .
مثالين على العلوم التي قامت على الإهتمام بالطفولة :
- علم نفس الطفولة .
- أساليب تعليم الأطفال .
سؤال 3: من الثابت علمياً أن الإنسان يولد صفحة بيضاء ، فنجد القرآن الكريم يخاطب الإنسان بهذه الحقيقة ،
إذ قال الله تعالى :
(*( والله أخرَجَكُم مّن بُطُونِ أُمّهَاتِكُمْ لاَ تَعْلَمُونَ شَيْئاً وََجَعَلَ لَكُمُ الْسّمْعَ وَالأَبْصَارَ وَالأَفْئِدَةَ لَعَلّكُمْ تَشْكُرُونَ )*)
ويترجم أمير المؤمنين علي (رضي الله عنه) هذه الحقيقة فيقول: ( وإنما قلب الحدث كالأرض الخالية ،ما ألقي شيء قبلته )
أ‌- حدد الفقرة التي تنسجم مع معنى الآية الكريمة وقول علي ،(رضي الله عنه).
هناك انسجام بين الآية الكريمة وقول الإمام علي (رضي الله عنه) من جهة ، وقول كاتب النص من جهة أخرى :
"الطفل مخلوق بريء ، يجهل ما يضره وما ينفعه " في الفقرة الأخيرة .
ب- لم قدمت الآية الكريمة حاسة السمع على حاسة البصر في تلقي الإنسان لمدركات الحياة ؟
قدمت الآية الكريمة حاسة السمع على حاسة البصر في تلقي الإنسان لمدركات الحياة ، لأن حاسة السمع
تعمل قبل غيرها في تلقي المدركات منذ الولادة ، فهي أقوى الحواس. وبعض الآراء العلمية الحديثة تقول أن الجنين يسمع وهو في رحم أمه.
ج-بين جمال التشبيه في جملة أمير المؤمنين علي ، كرم الله وجهه.
شبه الإمام علي –كرم الله وجهه قلب الطفل الحدث بالأرض الخالية ، فكلاهما يقبل ما يوضع فيه لخلوهما .
سؤال 4 : للطفل حق الإستمتاع بطفولته ، فلا يجب أن يسلب حقه في الراحة واللعب ، ورغم ذلك نرى بعض الأطفال
يمارسون مهنناً تحرمهم التمتع بطفولتهم .
أ- عدد بعض هذه المهن من مشاهداتك .
العمل في دهان السيارات والميكانيك والنجارة والبناء والحدادة
ب- ما الحلول التي تقدمها لمعالجة مشكلة عمالة الأطفال ؟
- منع تسرب الأطفال من المدارس .
- اتخاذ إجراءات ضد من يسمحون لهم بالعمل عندهم .
- توعية إسلامية للأطفال وأسرهم .
-توفير العيش الكريم لهم .



* القضايا لغوية *

سؤال 1: ما المعنى الصرفي للإسم الذي تحته خط في كل الجمل الآتية :
أ- نحيطهم بالعناية الشاملة التي تكفل لهم نموا ًطبيعياً في العقل والجسم .
ب- تشمل الحقوق المدنية والسياسية والإقتصادية والإجتماعيةيأتي الخبر النواسخ للطفل .
ج-وأن يكون التعليم الإبتدائ إلزامياً ومتاحاً للجميع .
الإسم المعنى الصرفي
أ- طبيعياً إسم منسوب إلى ( طبيعية )
ب- المدنية إسم منسوب إلى ( المدينة )
السياسية إسم منسوب إلى ( السياسة)
الإقتصادية إسم منسوب إلى (الإقتصاد)
ج- إلزامياً إسم منسوب إلى ( إلزام )، والموصوف مقدر











سؤال2: يأتي خبر النواسخ على ثلاثة أنواع ، استخرج من النص مثالأ على كل نوع :
مفرد
جملة : اسمية ، فعلية
شبه جملة : ظرفية ،جار ومجرور
الخبر المفرد : كيف ستكون رحيماً بالرعية ؟!
الخبر جملة فعلية ل(أن) : غير أن العصر الحديث جعل تربية الأطفال علماً قائما بذاته .
الخبر شبه جملة جار ومجرور ل( أن ) : كأنهم في ربيع دائم .

سؤال 3: ورد في النص الجمل الآتية Sadفي بلدان العالم كلها )و( لما فيه خير الناس أجمعين ).
أ- ما الدلالة النحوية للكلمتين اللتين تحت كل منهما خط ؟
الدلالة النحوية للكلمتين (كلها ، أجمعين )هي أنهما من ألفاظ التوكيد المعنوي
ب- اذكر كلمات أخرة تشترك مع هاتين الكلمتين في المعنى النحوي .
جميع ،كلا ، كلتا ، نفس ، عين ، ( مضافة إلى ضمير )
سؤال 4 : ما المعاني المستفادة بالزيادة في الأفعال الآتية :
تستبشر : الطلب أو الصيرورة فصل : التكثير سمته : التعدية

سؤال 5 : لمَ رسمت الهمزة على واو في كلمة ( نؤكد ) ؟
رسمت الهمزة على واو في كلمة (نؤكد) ؛ لأنها همزة متوسطة مفتوحة وما قبلها مضموم .



أسئلة على الدرس :
*** اقرأ الدرس قراءة صامتة سريعة واذكر ثلاث أفكار رسخت في ذهنك بعد قرائته:
-إدراك الإنسان حقوق الأطفال بالفطرة
-دعوة الإسلام إلى الإهتمام بالأطفال وحقوقهم اللإنسانية
-في العصر الحديث أصبحت تربية الأطفال علماً قائماً
*********************************************
*** لماذا عجب الوالي من الخليفة عمر بن الخطاب (رضي الله عنه):
لأنه رآه يلاعب أطفاله ويلاطفهم وهو لايفعل ذلك البتة
*********************************************
*** اذكر سبب كتابة الهمزة في موضعهافي كل من الكلمات التالية :
يؤذيهم : على الواو لأنها ساكنة بعد حرف مضموم
رؤوف : على الواو لأنها مضمومة بعد حرف مفتوح
النشء: على السطر لأنها تطرفت بعد ساكن
********************************************
*** أ- بين أركان جملة الشرط في البيت الآتي:
لو هبت الريح على بعضهم لامتنعت عيني عن الغمض
أ.أداة الشرط :لو فعل الشرط: هبت جواب الشرط : امتنعت
********************************************
ب- ما المقصود بكلمة (بعضهم) :
المقصود بكلمة (بعضهم ) أحدهم
********************************************
*** ما المقصود بكلمة (ضرب) في العبارة الآتية :
(( ضرب الخلفاء الراشدون والصحابة والتابعون أروع الأمثلة ))
تعني قدم
********************************************
*** استخرج معاني الكلمات الآتية :
يبهجون النفس : يسرون النفس
يشرحون الصدر : يبعثون المسرة بالنفس
يمرحون : يلهون
الغبطة : الفرح والسرور
يرفون : ينتقلون ببهجة وفرح
ألوان زاهية : ألوان جميلة جذابة
*********************************************
*** وضحي جمال التصوير في هذه الصور الفنية :
(( الأطفال زينة الحياة الدنيا ))
صور الحياة الدنيا جسماً يزينه الأطفال
((فكأنهم في ربيع دائم ))
صور استمرار لعب الأطفال وتنقلهم وجلب السعادة إلى ذويهم ربيعاً لا ينقطع خيره ولا يزول أثره .
*********************************************
*** أعرب الكلمات التالية :
يبهجون :فعل مضارع ماضيه (أبهج )
يشرحون : فعل مضارع ماضيه ( أشرح)
السرور : مفعول به ثان منصوب وعلامة نصبه الفتحة
*********************************************
*** استخرج من النص :
أسلوب تعجب قياسي : ما أصدق عاطفة الشاعر..!
جملة معترضة : رضي الله عنه
**********************************************
*** وضح الصورة الشعرية في البيت الثاني:
صور الخطر البسيط الذي يتعرض له أولاده فيحول بينه وبين النوم قلقاً وخوفاً عليهم ، ريحاً تهب عليهم
فتبعث فيه
الخوف والقلق
**********************************************
*** وضح مفهوم التابعين:
هم من التقوا بالصحابة أو سمعوهم
**********************************************
*** ما معنى الكلمات الآتية :
فلذات :هي قطعة من الكبد
عدتها :أداتها
الغمض :أغماض العين
**********************************************
*** أذكر ثلاث من ادراك الإنسان منذ القدم حق الطفل بالفطرة :
1:توجب عاطفة الأمومة والأبوة أن نرعى أطفالنا .
2: توجب عاطفة الأمومة والأبوة أن نيسر لهم سبل العيش الكريم
3:توجب عاطفة الأمومة والابوة أن نحيطهم بالعناية الشاملة التي تكفل لهم نمواً طبيعياً في العقل والجسم والنفس.
**********************************************
***ما الفكرة الرئيسية في الفقرة الثانية :
(( عاطفة الأمومة والأبوة ))
**********************************************
***وضح الصور الفنية الآتية ((أن نرعى فلذات أكبادنا ))
صور الأبناء وقد اهتم الآباء بهم اهتماماً شديداً رعاية ومحافظة عليهم وعناية بهم خشية أن يهلكوا بالمفاسد
صورهم قطعاً أخذت من أكباد الآباء وقد تلقوها بالعناية والرعاية التامة خشية إفسادها وإضرارها.

(( فهم شباب الغد ورجال الأمة وعدتها وشباب نهضتها ))
صور الأطفال وما سيقومون به من دور فاعل في المجتمع عدة يتخذها كل ذي حرفة لتعينه على أداء حرفته
وبدونها لا يستطيع ذلك.
***********************************************
***أستخرج من الدرس :
أسلوب حصر : إنما أولادنا أكبادنا
أسلوب شرط : لو هبت الريح لامتنعت.
أسلوب ويفيد النفي والإستفهام : كيف ستكون رحيماً بالرعية ؟!
***********************************************
***ما الجذر اللغوي للكلمة ( استدعى ):
جذرها دعا – دعو
***********************************************
***أعرب الكلمات الآتية إعراباً تاماً :
يرزقه : فعل مضارع منصوب ب(أن) المدغمة بلا النافية وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة ؛ والهاء ضمير متصل مبني
في محل نصب مفعول به والفاعل ضمير مستتر تقديره (هو).
أروع : مفعول به منصوب بالفتحة الظاهرة ، وهو مضاف
إقليماً : مفعول به ثان منصوب بتنوين الفتح الظاهرة
البتة: مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الفتحة
**********************************************
***ما معاني الكلمات الآتية :
الرماية : الضرب من بعيد بالقوس أو بالحجر أو بالأسلحة
الخلفاء الراشدون : هم من صحابة الرسول (ص) وهم من خلفوا الرسول بعد انتقاله للرفيق الأعلى وهم
أبو بكر الصديق وعمر وعثمان وعلي (رضي الله عنهم )
**********************************************
***قال رسول الله (ص) " ما من مولود إلا يولد على الفطرة ، فأبواه يهودانه أو ينصرانه أو يمجسانه ،كما تنتج
البهيمة جمعاء ، أستخرج من الدرس العبارة التي تضمنت معنى الحديث الشريف "
العبارة : (( الطفل مخلوق بريء يجهل ما يضره وما ينفعه ))
**********************************************
***أقرأ الفقرة الثانية في الدرس واكتب ما استنتجته ورسخ في ذهنك :
-موقف الرسول (ص) من الحقوق الإنسانية للطفل
-موقف الخلفاء الراشدين من الحقوق الإنسانية للطفل
-المربون الأوائل قدموا نموذجاً جيداً للصورة التي ينبغي فيها أن نؤدي لأطفالنا ولو جزءاً من حقوقهم
**********************************************
*** أعرب الكلمات الآتية :
يولي : فعل مضارع ماضيه ( أولى )
البتة : مفعول مطلق منصوب ، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره
**********************************************
***ما الفكرة الرئيسية في الفقرة الرابعة :
((تربية الأطفال عند الأولين والمعاصرين ))
**********************************************
***وضح توصية الميثاق الوطني بحق الطفل :
إن للطفل حق التمتع بأعلى مستوى متاح من الرعاية والحماية من الوالدين ومن الدولة ، بغية تنمية شخصية
الطفل من غير تمييز بين ذكور وإناث .
*********************************************
***تبلورت حقوق الأطفال في العصر الحديث في نوعين من الإجراءات أذكرهما :
-الإجراءات الوقائية ،كحماية الطفل من الجهل والأمراض والكوارث وغير ذلك .
- الإجراءات التنفيذية ،كتأمين الحرية الكافية للطفل ، وتأمين غذائه وملبسه ودراسته .
********************************************
***ماحق الطفل على أسرته ومجتمعه :
-أن يضعوا بين يديه أسباب سروره ووسائل ترفيهه
- أن يدفعوا عنه كل أذى محتمل
- أن يبنوا شخصيته بناءاً تربوياً سليماً
*******************************************
***ما الفكرة الرئيسية في الفقرة الخامسة :
اهتمام المنظمات الإنسانية العالمية بالطفل وبحقوقه المشروعة .
*******************************************
*** ماذا انبثق عن الإعلان العالمي لحقوق الطفل :
اتفاقية دولية تضم أربعة وخمسين بنداً تشمل الحقوق المدنية والسياسية والاقتصادية و الاجتماعية للطفل
*******************************************
***اذكر اثنتين من أبرز حقوق الطفل التي نصت عليها الاتفاقية :
-حق الطفل في الحياة والبقاء والنماء .
-حق الطفل في أسم وجنسية منذ ولادته .
******************************************
***وضح الصورة الفنية الآتية :
((ويبنوا شخصيته بناءاً تربوياً سليماً ))
صور شخصية الطفل وقد أعدت إعداداً تربوياً سليماً حتى تنشأ مستقبلية فاعلة بناءً متيناً قوياً قادراً على الثبات أمام المتغيرات .
****************************************
***ارجع إلى المعجم واستخرج معاني الكلمات الآتية :
تبلورت : ظهرت واضحة جليّة
الإجراءات الوقائية :الأعمال التي تتبع لمنع وقوع الشيء
مآسي :جمع مأساة ، مصائب
سمّته: أطلقت عليه اسم
بند: شرط أو فقرة
***************************************
***وضح جمال الصورة الفنية الآتية :
(( تبلورت حقوق الطفل في نوعين من الإجراءات ))
صور ظهور حقوق الطفل واضحة جليّة بتلألؤ البلور وشدة لمعانه
***************************************
***استخرج من النص :
اسم منسوب:عدوانية
زن كلمة مآسي وجذرها : وزنها : مفاعل جذرها : (أسا –يأسو )
اسم مفعول : المشتركة
اسماً منسوباً : الأردني
اسم مفعول من غير الثلاثي: محتمل
صفة مشبهة : بريء
اسم مكان : المراكز جمع مركز
***************************************
***استخرج طباقاً من الدرس:
الطباق: ذكور وإناث
***************************************
***ما معنى الكلمات الآتية :
حريُّ : جدير
المعوقين : هم أصحاب الحاجات الخاصة
الميثاق الوطني الأردني : هو ما أجمع عليه أهل الرأي والمشورة في الأردن وكتبوه
***************************************
***اذكر نوع التنوين في الكلمتين الآتيتين:
أذًى :تنوين المقصور
تربوياً : تنوين التمكين
***************************************
***استخرج من النص :
اسم مفعول : متاح وفعله ( أتاحَ )
ميثاق وزنها وجذرها : وزنها : مفعال جذرها : وثق
**************************************
***أعرب الكلمات الآتية إعراباً تاماً :
المراكز : نائب فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
حق :اسم ( أن ) مؤخر منصوب ، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره
أجمعين : توكيد معنوي مجرور ،وعلامة جره الياء لأنه ملحق بجمع المذكر السالم
حقوقه : مفعول به للمصدر ( إعطاء) منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة وهو مضاف و الهاء ضمير متصل مبني
في محل جر بالإضافة
*************************************
***استخرجي من الفقرة الأخيرة:
صفة مشبهة : سعيدة
مصدر : خير وجمعه خيرات
مصدر مؤول : أن يضعوا
************************************
***أذكري سمات أسلوب المقالة الأدبية :
1. الكلمات سهلة واضحة الدلالة
2. الأفكار متسلسة منتظمة
3. يخاطب العقل والعاطفة
4. يعرض الفكرة ،ويتتبع تطورها تاريخياً
5. الصور الفنية معبرة واضحة الدلالة ومؤثرة
6. ضمت النص شعراً ليؤثر في القاريء
*****************************
*******





avatar
نعيمة ذيابات
Admin

عدد المساهمات : 447
تاريخ التسجيل : 31/03/2011
العمر : 35

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://zainabschool.jordanforum.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حقوق الأطفال

مُساهمة من طرف مزن الله في 2012-11-07, 18:41

شئ في غاية الروعة جهودك جبارة ومشكورة

مزن الله

عدد المساهمات : 7
تاريخ التسجيل : 20/09/2012

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حقوق الأطفال

مُساهمة من طرف نعيمة ذيابات في 2012-11-24, 18:03

اهلا وسهلا فيك مزن الله
avatar
نعيمة ذيابات
Admin

عدد المساهمات : 447
تاريخ التسجيل : 31/03/2011
العمر : 35

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://zainabschool.jordanforum.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى