مدرسة زينب بنت الرسول الثانوية
اهلا وسهلا بزوارنا الكرام
نورتونا
المواضيع الأخيرة
» محشش مقهور
2015-11-19, 15:23 من طرف teeba

» محشش مقهور
2015-11-19, 15:23 من طرف teeba

» محشش مقهور
2015-11-19, 15:23 من طرف teeba

» محشش مقهور
2015-11-19, 15:22 من طرف teeba

» محشش مقهور
2015-11-19, 15:21 من طرف teeba

» فائزتنا بمسابقة القصة القصيرة
2015-11-04, 17:41 من طرف نعيمة ذيابات

» الفائزة بمسابقة الشطرنج
2015-11-04, 17:40 من طرف نعيمة ذيابات

» عودة من جديد
2015-07-05, 09:14 من طرف نعيمة ذيابات

» المشتقات
2015-05-22, 11:42 من طرف حسام الدين الصغير

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


شهداء الانتفاضة

اذهب الى الأسفل

رد: شهداء الانتفاضة

مُساهمة من طرف Aya abu-hdab في 2012-05-26, 17:46

مس وين تقيمنا ؟؟؟؟

Aya abu-hdab

عدد المساهمات : 6
تاريخ التسجيل : 06/05/2012

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

شهداء الانتفاضة

مُساهمة من طرف ayot smeerat في 2012-05-20, 06:26

شهداء الانتفاضة

نبذة عن فدوى طوقان:

حياتها::

فدوى طوقان شاعرة عربية معاصرة من فلسطين، ولدت في نابلس سنة 1917م ولها العديد من الدواوين الشعرية منها وحدي مع الايام والليل والفرسان ولها سيرة ذاتية في جزأين وتوفيت سنة 2003م..

وقد عايشت فدوى نضال الشعب الفلسطيني ضد الاحتلال اليهودي ونظمت منذ تفتح موهبتها القصائد المحتفية بالوطن والإنسان المناضل..



مناسبة كتابة القصيدة::

وعندما اندلعت الانتفاضة الفلسطينية الأولى في 8/12/1987م نظم الشعراء قصائد تمجد هذه الانتفاضة المباركة التي عرفت بانتفاضة الحجارة وكانت فدوى من هؤلاء الشعراء مواهبهم للكفاح ضد الاحتلال والظلم بكلماتهم واستنهاض همم الشعب الفلسطيني داخل الارض المحتلة وتحريض الامة على رفض الذل والاستعباد والاحتلال والممارسات الارهابية الاسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني الاعزل إلا من كرامته وعنفوانه..



________________________________________________________________



شهداء الانتفاضة
رسموا الطريق إلى الحياة

رصفوه بالمرجان بالمهج الفتية، بالعقيق

رفعوا القلوب على الأكف حجارة، جمرا، حريق

رجموا بها وحش الطريق:

هذا أوان الشد فاشتدي

ودوى صوتهم

في مسمع الدنيا، وأوغل في مدى الدنيا صداه

هذا أوان الشد

واشتدت... وماتوا واقفين... متوهجين

متألقين على الطريق، مقبلين فم الحياة!!





********





هجم الموت وشرع فيهم معوله

في وجه الموت انتصبوا

أجمل من غابات النخل، وأجمل من غلات القمح، وأجمل من إشراق الصبح

أجمل من شجر غسلته في حضن الفجر الأمطار

انتفضوا، وثبوا، نفروا

انتشروا في الساحة شعلة نار

اشتعلوا، سطعوا، وأضاءو

في منتصف الدرب وغابوا





********





يا حلمهم تلوح في البعيد

تحتضن المستقبل السعيد

على يديك بعثهم يجيء

مع الغد الآتي العظيم بعثهم يجيء

يطلع من غيابه الظلام والردى

في وجهه بشارة بهيجة

وفي جبينه الفسيح نجمة تضيء





********





انظر اليهم في البعيد

يتصاعدون إلى الأعالي، في عيون الكون هم يتصاعدون

وعلى جبال من رعاف دمائهم

هم يصعدون ويصعدون ويصعدون

لن يمسك الموت الخؤون قلوبهم

فالبعث والفجر الجديد

رؤيا ترافقهم على درب الفداء

انظر إليهم في انتفاضتهم صقورا يربطون

الأرض والوطن المقدس بالسماء!!!!





********





معاني الكلمات:


  • رصفوه ::عبدوه
  • المرجان:: حيوانات بحرية لها هيكل وكلس احمر يعد من الاحجار الكريمةوالمقصود التضحية الأغلى
  • المهج الفتية:: جمع مهجة وهي الروح والمقصود أن الشهداء فتيان
  • العقيق:حجر كريم لونه أحمر
  • الأكف:: الأيدي
  • رجموا:: رموه
  • أوان الشد: وقت الكفاح
  • أوغل:: دخل في العمق
  • متوهجين:: المقصود متحمسين
  • شرع:: أعمل بهم القتل
  • معوله:: فأسه وهو رمز لأسلحة العدو
  • انتصبوا:: وقفوا ثابتين
  • غلات:: محصول القمح والمقصود العطاء والنفع العام
  • انتفضوا:: تحركوا واضطربوا رافضين القهر
  • نفروا:: أسرعوا لقتال العدو
  • تلوح:: الخطاب للحلم: أي تبدو يا حلم فتيان الانتفاضة أنت الامل كأنك نجم يلوح في الافق البعيد فيضيء لهم الطريق
  • غيابة: المقصود الشدة وظلم الاحتلال
  • الردى:: الموت والقهر
  • بشارة بهيجة:: الخبر السار وهو النصر
  • الفسيح:: العريض الواسع
  • رعاف:: الدم الذي يخرج من الانف والمقصود دماء الشهداء المعطاءة
  • الخؤون:: صيغة مبالغة وتعني كثير الخيانة





الشرح والصور الفنية

المقطع الأول::

إن شهداء الانتفاضة قد رسموا طريق المستقبل لشعبهم فضحوا بأجسادهم كأنها المرجان وبأرواحهم الفتية ودمائهم الزكية كأنها العقيق كانوا شجعانا لا يخشون عدوا يقبلون على الموت وقد حملوا قلوبهم على أكفهم كأنها حجارة وجمر وحريق رمزا لثياتهم وقوتهم وبقلوب لا تعرف الخوف رجموا العدو الصهيوني الذي يقف في طريق حريتهم كأنهم وحش كاش كاسر وهتفوا وردوا:: هذا وقت التضحية والشد على الاعداء واشتدت المواجهة بينهم وبين العدو وماتوا شامخين ثابتين أمام العدو كانوا متحمسين مندفعين كلهم حيوية ماتوا على الطريق التي رسموها فكانوا متألقين عاشقين الحياة الحرة.

الفكرة الرئيسة:: تضحية شهداء الانتفاضة لرسم طريق المستقبل لشعبهم





المقطع الثاني::

هجم عليهم الموت من غير رحمة ولكنهم في وجهه ثبتوا شجعانا شامخين كانوا في شموخهم أجمل من غابات النخل في انتصابها وكانوا في تضحيتهم أجمل من غلات القمح في عطائها وكانوا في وضوح آمالهم أجمل من الصبح عند إشراقه وكانا شرفاء طاهرين أجمل من شجر غسلته الأمطار فجرا وانتفض الفتيان ووثبوا واستعدوا للقتال وانتشروا في الساح يحرقون الأعداء قاموا بأعمال بطولية خارقة تنير طرينضال لشعبهم وكأنهم نجوم ساطعة لكنهم في منتصف الطريق استشهدوا..

الفكرة الرئيسة::: ثبات شباب الانتفاضة أمام العدو









المقطع الثالث::

ها أنت تطل يا حلم شهداء الانتفاضة من بعيد كأنك راية تلوح أنت الذي ستحرر شعبك وغدا سيتحرر شعبك محطما قيود الظلم والقهر وفي جبينه الفسيح نجمة تضيء الامل بشرى النصر القريب وسيأتي كأنه إنسان وضاح يحمل البشارات متفائل كأن في جبينة نجمة وضاءة..

الفكرة الرئيسة:: إعادة الامل في نفوس أبناء الأمة.









المقطع الرابع::

يتصاعدون إلى الأعالي في عيون الكون هم يتصاعدون إنهم أبطال عظماء صنعوا من دمائهم جبالا يتصاعدون عليها إلى المجد إنهم يحققون المجد تلو المجد تلو المجد لم تعد قلوبهم تخشى الموت لان النصر والمستقبل أمل يرافقهم في بذلهم الارواح على درب الشهادة انظر فتيان الانتفاضة وقد سموا بوطنهم المقدس عاليا كأنهم صقور تحلق في السماء تارة وتهبط على الارض تارة..

الفكرة الرئيسة:: مواصلة النضال لتحقيق الامل







العاطفة

1- الإعجاب والفخر ببطولات شباب الانتفاضة.

2- الإعجاب والاندهاش بصنوف المجاهدين

3- الإجلال والإكبار للشهداء

4- الامل بتحقيق النصر وتحرير الارض من الغزاة الاعداء

5- الترغيب بالشهادة

6- الأمل بحتمية الانتصار..





أسئلة الدرس:


  • ما العلاقة بين عنوان القصيدة ومضمونها؟

العلاقة بين مضمون القصديدة وعنوانها علاقة وثيقة فمضمون القصيدة يتحدث عن تضحية شباب الانتفاضة وهذا يتفق مع عنوان القصيدة..


  • إلام رمزت الشاعرة بوحش الطريق؟ولماذا وصفته بهذا الوصف؟

رمزت الشاعرة بوحش الطريق إلى العدو الصهيوني..


  • ما الحلم الذي تتحدث عنه الشاعرة في المقطع الثالث؟ وكيف يتحقق؟

الحلم الذي تتحدث عنه الشاعرة هو حلم النصر والتحرير..


  • كيف تصف الشاعرة الثوار وهم يواجهون الموت في مستهل المقطع الثاني؟

وصفت الشاعرة الثوار وهم يواجهون الموت في مستهل المقطع الثاني بأنهم وقفوا شامخين لا يضعفون أجمل من غابات النخل وغلات القمح في العطاء وأجمل من إشراق الصبح في وضوح أهدافهم وأجمل من الشجر الذي غسلته الأمطار في حخن الفجر في شرفهم وطهارتهم.


  • تقول الشاعرة " ماتوا واقفين متوهجين " فكيف يموت الانسان واقفا؟

أي استشهدوا دفاعا عن الأهل والوطن اعزاء مرفوعي الهامات متحمسين لم ينحنوا للاعداء ولم يضعفوا..


  • كيف يصل الشعب الفلسطيني إلى تحقيق أهدافه في نظر الشاعرة؟

من خلال ثورة الشعب وبالتخطيط السليم والاستعداد لمواجهو العدو بالمشاركة الجماعية في الانتفاضة وبتقديم الأرواح الشابة رخيصة من أجل الوطن وبالإصرار والعزيمة على مواصلة الجهاد والمقاومة والكفاح والعمل الجاد.


  • لجأت الشاعرة في المقطع الأول إلى استخدام الأفعال الماضية مثل: رسمو ورصفوا فيما استخدمت الأفعال المضارعة في المقطع الأخير مثل:: يتصاعدون ويربطون في رأيك ما دلالة ذلك؟

استخدام الأفعال الماضية في المقطع الأول يدل على أمور ثابتة وهي التخطيط والاستعداد والتحدي ورمي الأعداء بالحجارة أما استخدامها للأفعال المضارعة في المقطع الأخير يدل على الاستمرار والتحدي والتفاؤل في مقاومة الأعداء حتى التحرير..


  • ما دلالة كلمتي المرجان والعقيق في سياق هذه القصيدة؟

دلالة ذلك هي أجسادهم ودماؤهم الغالية أي أنهم بذلوا أغلى ما يملكون..


  • بم تصور الشاعرة القلوب في المقطع الأول من القصيدة ؟ وما رايك في ذلك؟

صورت القلوب في المقطع الأول من القصيدة بالحجارة دلالة على رباطة جأشهم وصلابة موقفه وبالجمر دلالة على شدة غضبهم وقوة بأسهم وبالحريق دلالة على شدة تأثيرهم بالعدو وهذه الصور جميلة ومعبرة وموحية.



    • ما الصورة الفنية فيما يأتي::

  • "هجم الموت وشرع فيهم معوله"

صور الموت إنسانا متوحشا يحمل فأسه وقد بدأ يقتلهم بلا رحمة..


  • "في وجه الموت انتصبوا"

صور شباب الانتفاضة وهم يواجهون العدو ثابتين لا يتراجعون بالشجر القائم لا ينحني لا ييبس


  • "أجمل من شجر غسلته في حضن الفجر الأمطار"

صور طهرهم وشرفهم شجرا غسلته الأمطار فجرا


  • "في وجه بشارة"

صور النصر بشارة جميلة تبدو على وجه الانتفاضة


  • "في جبينه الفسيح نجمة تضيء"

صور النصر أيضا نجمة ساطعة على جبين الانتفاضة وقد صور الانتفاضة فتاة جميلة.


  • كيف يمكن للشعب الفلسطيني الحصول على الأمن والسلام والحرية في رأيك؟

لا يمكن للشعب الفلسطيني الحصول على الأمن والسلام والحرية إلا عن طريق الجهاد لان الأقوى أي الشعب الصهيوني هو الذي يصوغ المعاهدات وفق مصالحه لا سيما وانه الغاصب المعتدي..


  • ما أثر الاحتلال في الأطفال نفسيا واجتماعيا وتعليميا؟

الأثر النفسي للاحتلال في الأطفال أنه يغرس في نفوسهم الحقد ويدخل الى قلوبهم الرعب والقلق وعدم الاستقرار . والاثر الاجتماعي فيهم انه لا يسمح لهم بتكوين العلاقات الاجتماعية السليمة ويبعدهم عن اقاربهم وتفارق وجوههم البسمة.. والاثر التعليمي في انه يحرمهم من التحصيل العلمي بإغلاق مدارسهم أو كلياتهم او بمنعهم من التجول او انشغالهم بمقاومة الاحتلال..


  • استخرج من النص::


  • حالا مفردة: واقفين
  • حالا جامدة تدل على تشبيه:: حجارة

· أعرب ما تحته خط فيما يأتي إعرابا تاما::


  • رفعوا القلوب على الأكف حجارة، جمرا، حريق

جمرا:: حال جامدة منصوبة وعلامة نصبها تنوين الفتح الظاهر


  • هذا أوان الشد فاشتدي

اشتدي:: فعل أمر مبني على حذف النون لاتصاله بياء المخاطبة وياء المخاطبة ضمير متصل مبني في محل رفع فاعل.


  • في مسمع الدنيا، وأوغل في مدى الدنيا صداه

صداه :: فاعل مرفوع وعلامة رفعة الضمه المقدرة منع من ظهورها التعذر وهو مضاف والهاء ضمير متصل مبني في محل جر بالاضافة.


  • مع الغد الآتي العظيم بعثهم يجيء

مع:: ظرف زمان منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره وهو مضاف


  • يتصاعدون إلى الأعالي، في عيون الكون هم يتصاعدون

هم: ضمير منفصل مبني في محل رفع مبتدأ.


  • رؤيا ترافقهم على درب الفداء

رؤيا: خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة منع من ظهورها التعذر.


  • انظر إليهم في انتفاضتهم صقورا يربطون

صقورا: حال جامدة منصوبة وعلامة نصبها تنوين الفتح الظاهر.







عمل الطالبات:::: آيات سميرات

فرح ذيابات

آية أبو هضيب

وشكرا لكم................
avatar
ayot smeerat

عدد المساهمات : 39
تاريخ التسجيل : 16/06/2011
العمر : 22

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى